الرئيسية » نصائح و إرشادات » كيف تسحب أرباحك كمستقل؟
كيف تسحب أرباحك كمستقل؟

كيف تسحب أرباحك كمستقل؟

في العادة يشعر الكثير من الناس بالقلق الشديد حيال طرق سحب أموالهم من منصات العمل على الإنترنت، إذ ربما ينتابهم هذا الشهور حتى قبل أن يبدؤوا في العمل أصلا ويحصلون بعده على مبلغ من المال يستوجب سحبه ، في هذه المقالة سنتحدث معكم عن طرق سحب المال من منصات العمل الحر، والذي يعد عائقا حقيقيا لدى الكثير من الناس على رغم أنها عقبة من السهل تجاوزها بأقل جهد ممكن، خاصة بعد تعدد طرق الدفع والتي سنتعرف عليها في الأسطر القادمة إن شاء الله..

ما هي أشهر طرق سحب الأموال من منصات العمل الحر؟ في الحقيقة تعد الطرق التي سنأتي على ذكرها بالتفصيل في السطور الموالية، هي الأهم فيما يخص إرسال المال عن بعد من أغلب منصات العمل الحر العالمية والعربية على حد سواء:

– ويسترن يونيون: 

يعد الويسترن يونيون من أسهل طرق تحويل الأموال بين المستقلين وأصحاب الأعمال الحرة؛ حيث تستلم المال الخاصة بك على مستوى أقرب فرع متواجد في مدينتك بمجرد إبراز هويتك الشخصية وتعبئة بيانات الدفع الخاصة بك مع تصوير الهوية الشخصية ، طبعا مقابل خصم عمولة الشركة عن أداء هذه الخدمة.

– البنوك الإلكترونية:     

الكثير من الناس ربما لا يعرف البنوك الإلكترونية، لاسيما هؤلاء المقبلون على العمل الحر عبر الإنترنت؛ ومن أجل أخذ فكرة عنها، هي مجموعة من البنوك الفارق بينها وبين البنوك الواقعية أنها تتيح لك إمكانية الشراء من خلال الإنترنت، كما أنها تحفظ أموالك ويمكنك سحبها ببساطة في أي وقت ترغب في ذلك، ومن مميزاتها أيضا سهولة التعامل معها؛ كون إنشاء حساب على أحد البنوك الإلكترونية يتم عبر ملء بعض البيانات شأنها في ذلك شأن أي موقع تفتح حسابا به من خلال الضغط على زر فحسب، وبعدها تقوم هذه البنوك بعملية ربط حسابك بها مع حسابك على مستوى أحد البنوك الواقعية، وذلك لكي تستطيع تحويل أموالك إليه انطلاقا من منصة العمل الحر، وتتم هذه العملية بواسطة فيزا/ ماستر كارد البنك(الواقعي) الخاص بك، وتمكنك هذه الفيزا من سحب أموالك بكل سهولة من منصة العمل الحر مقابل دفع عمولة بنكية بسيطة عن كل عملية تحويل، ومن أشهر أنواع الماستر كارد العالمية والتي يستخدمها الكثير من المستقلين (ماستر كارد بايونير).

البنوك الإلكترونية

– الباي بال:

على رغم أنه بنك إلكتروني افتراضي، إلا أننا تعمدنا تخصيص مساحة للحديث عنه في هذه المقالة؛ إذ أنه يعد أحد أشهر وسيط للتعاملات المالية بين أغلب المستقلين ورجال الأعمال ومواقع الدفع والشراء على الإنترنت، وبخاصة بين المستقلين العرب.  
غير أنه مع الأسف يواجه الكثير من المستقلين وخصوصا العرب منهم، مشكلة عدم توفر حساب باي بال لتحويل المال عبره؛ وقد يكون ذلك جراء عدم توفر المال الكافي أو الخبرة اللازمة، لفتح وتفعيل الحساب أو حتى لكون الدول العربية لا تقوم بتدعيم سحب المال من الباي بال.

وفي الحقيقة أن سحب الأموال لا يقتصر على مثل هذا البنك الافتراضي فحسب؛ فإذا لم يستطع العامل المستقل أن يسحب أمواله بواسطة أي من الطرق المذكورة، فإن هناك طرقا أخرى عديدة يمكنه من خلالها وبسهولة سحب أمواله أو حتى الاستفادة منها على المنصة.

ويتم ذلك وفق الخطوات التالية:

– أولا: أبقِ على رصيدك في المنصة:

نعم عزيزي القارئ لا تتعجب من هذا الطلب؛ لأن إبقائك على المال في رصيدك يعتبر إحدى أفضل وسائل الادخار؛ لاسيما إذا كان عملك كمستقل هو عمل إضافي بجانب عمل آخر تقوم به، والميزة في ذلك أن أموالك تظل محفوظة لدى المنصة عوضا عن أن تقوم بتحويلها على هيئة مبالغ صغيرة يتم اقتطاع  منها بعض العمولات في كل مرة أثناء التحويل، كما أنك إذا أبقيت على المال فبقدورك أن تنتظر اللحظة المناسبة لاستقرار سعر صرف العملة ومن ثم تقوم بعملية التحويل، وبهذا تكون قد ضمنت الحصول على أكبر ربح ممكن أو أقل خسارة ممكنة.

رصيد باي بال

ثانيا: قم بالبحث عن شركة أو وسيط:

بعدما ادخرت مبلغا يستحق السحب يتعين عليك أن تبحث عن شركة وساطة أو شخص تثق به يعمل كوسيط ، وهذا لكي تقوم بتحويل مالك إلى حسابه الخاص، حيث يقتطع منه عمولة ويتم الاتفاق عليها مسبقا قبل أن يرسل لك المال في النهاية، طبعا من خلال الطريقة التي تناسبك في بلدك أو حسب ما يتم الاتفاق عليه، لكن قبل ذلك تذكر أنه يجب التعامل مع وسيط يتميز بسمعة طيبة ويعد ثقة بين العملاء قبل أن تقوم بتحويل أموالك إلى حسابه، إذ لن ينفعك أحد في حالة تعرضك لعملية احتيال أو تمت سرقتك لا قدر الله، لكن مع ذلك لا داعي للقلق فالإنترنت مليء بشركات الوساطة والوسطاء الجديرين بالثقة، وعليك فقط أن تبحث وتسأل جيدا هنا وهناك قبل أن تقوم بعملية التحويل، وإذا كنت ممن يقومون بتحويل مبالغ كبيرة من الأفضل في هذه الحالة التعاقد بشكل سنوي مع إحدى شركات الوساطة المعروفة، أما إذا كنت تقوم بتحويل مبالغ صغيرة فإنها لن تغطي رسومك السنوية وهنا يتعين عليك البحث عن وسيط أو شركة وساطة مقابل عمولة تتفق عليها عند كل عملية تحويل ، هذه الطريقة ناجحة في كثير من البلدان، لكن قد تواجهك صعوبة في تحويل المال إذا قمت بالاتفاق مع وسيط ليس في بلدك؛ إذ عندما يقوم بتحويل أموالك من بلده إلى بلدك سيتم اقتطاع عمولة أخرى، لذلك حاول دائما أن تتعامل مع وسيط من نفس البلد، شريطة أن يكون معروفا وسبق له التعامل مع الكثير من العملاء.

– ثالثا: استعن بقريب أو صديق في الخارج:

هي واحدة من أكثر الطرق التي يستخدمها العاملون المستقلون لسحب أموالهم ممن ليس لديهم حساب على الباي بال، ومن مميزات هذه الطريقة أنها بسيطة؛ فقط كل ما عليك القيام به هو أن تضيف حساب الباي بال الخاص بصديقك أو أحد أقربائك إلى حسابك على منصة العمل، ثم تحول أموالك إليه، بعد ذلك يقوم هو بتحويل المال إليك بالطريقة التي تناسبك، ومن فضائل هذه الطريقة أيضا أنك ستوفر عمولة الوساطة.

– رابعا: اسحب رصيدك بطريقة غير مباشرة:

يمكنك أيضا أن تسحب رصيدك من على المنصة عن طريق استغلال خدمات أخرى مقدمة عليها ؛ كأن تشتري السلع أو الخدمات أو حتى الاشتراك في دورة تدريبية وغيرها من الأشياء التي تمكنك من سحب المال بطريقة غير مباشرة، تتمثل في استهلاكه على المنصة بشكل مفيد.

طرق غير مباشرة لسحب الأموال

سحب المال لا يستحق كل هذه الجلبة:

من الطبيعي أن تكون على دراية بطريقة سحب أرباحك من منصة العمل الخاصة بك، لكن من غير الطبيعي أن تشغل بالك بهذا الأمر قبل أن تحوز على مال ترغب في سحبه، وهذه الظاهرة نراها عند الكثير من الناس وخاصة في مجتمعنا العربي؛ حيث أن أول سؤال يتبادر إلى ذهن كل مقبل على العمل الحر هو: كيف سأقوم بسحب أموالي ؟ وهو في الواقع سؤال في غير محله؛ فإن الأهم أن تقوم بكسب المال أولا عبر الاجتهاد في العمل، بعد ذلك يمكنك الشعور بالقلق بشأن تحويل هذا المال كيفما شئت؛ علما أن المال لن يضيع على المنصة، كما أن عمليات التحويل متعددة و كثيرة مثلما أوضحنا من قبل.

وسائل أخرى لتحويل الأموال:

يوجد العديد من الوسائل الأخرى لتحويل الأموال وقد تطرقنا إلى أشهر هذه الوسائل على المستوى العالمي، إلا أن هناك طرقا تختلف من منصة لأخرى ومن بلد إلى آخر؛ على سبيل المثال يتم تقديم خدمات لتحويل الأموال على منصات العمل الحر نفسها، فإذا رغبت في تحويل المال عليك بشراء خدمات من أشخاص، وطبعا كل خدمة تشتريها يتم الاتفاق على تحويل مبلغ معين مقابل هذه الخدمة، وهو نفس مبدأ الوساطة.
قد لا يلجأ الكثير من الناس إلى هذه الخدمة بسبب العمولة المقتطعة التي تكون مرتفعة بعض الشيء، خاصة عند تحويل مبلغ كبير من المال، إلا أن هذه الوسيلة تضمن لك الحماية من السرقة والاحتيال؛ إذ أنها تتم تحت إشراف المنصة، ويتم تحويل المال الخاص بك من خلال عدة طرق حسب البلد الذي تقيم به؛ فيمكن تحويل المال على شكل حوالة بنكية، أو على البريد، أو على إحدى شركات الاتصال في صورة سيولة، كما أن هناك بعض المنصات التي تقوم بتحويل المال الخاص بك بواسطة صك يصلك حتى باب المنزل.

أفضل منصات العمل الحر التي يمكنك البدء من خلالها:

قبل أن تتعرف على طرق سحب المال من منصات العمل الحر، عليك أولا أن تتعرف على أهم هذه المنصات وأكثرها نجاحا، سواء على الصعيد الأجنبي أو على الصعيد العربي، وفيما يلي أبرز هذه المنصات:

أولا: المنصات الأجنبية:

– Upwork:

هو أحد أشهر مواقع العمل الحر وأفضلها من حيث نوعية الخدمة، كما أنه يقدم الآلاف من فرص العمل للمستقلين، إلا نه صار مؤخرا يشترط توفر معايير محددة في العاملين المستقلين ؛ وعليه إذا كنت تملك الخبرة الكافية للعمل على هذا الموقع، سارع إلى التسجيل به وإنشاء ملف شخصي مميز يجذب العملاء إليك.

– Freelancer:

إنه أحد أفضل المواقع في مجال العمل الحر وأحد أقدمها وأعرقها، كما أنه يحتوي على أكثر من 18 مليون موظف منتشرين عبر ما يزيد عن 247 بلد من كل دين ولون وعرق، تحتوي هذه المنصة على الكثير من المجالات التي تتيح للأشخاص الإبداع والتميز، على غرار الكتابة والبرمجة والتصميم وحتى مختلف العلوم والحسابات والدعاية والاستشارات القانونية وغيرها من المجالات.

– Fiverr:

لا تختلف طريقة عمل هذا الموقع كثيرا عن الموقعين السابقين، كما أنه يحتوي على ما يمكن أن يتم تقديمه في صورة خدمة للمشتري؛ مثل خدمات الكتابة والترجمة والتصميم والبرمجة والترفيه والاستشارة وغيرها، وهو يتيح لك تعديل الملف الشخصي الخاص بك، وإضافة مهاراتك التي على أساسها يمكنك العمل وترجمتها إلى دخل مادي، الموقع خدماته سعرها يبدأ بـ 5 دولارات ويصل إلى 100 دولار.  

منصات العمل الحر الأجنبية فايفر فريلانسر اب ورك

ثانيا: المنصات العربية:

– خمسات:

هذا الموقع هو الأشهر بين المواقع العربية في مجال العمل الحر على مستوى الشرق الأوسط، حيث يقوم العاملون المستقلون فيه بشراء وبيع الخدمات المصغرة، وتبدأ من 5 دولارات (ويعد هذا السعر سبب تسمية الموقع باسم خمسات)، وقد تم تأسيس هذا الموقع بواسطة رؤوف شبايك سنة 2010، ثم بعدها بسنتين قامت شركة حاسوب الشهيرة بشرائه، و للتعامل معه ما عليك سوى التسجيل في الموقع وعرض خدماتك والبدء في تحصيل المال!

– مستقل:

هذه المنصة تابعة لشركة حاسوب وتشبه في طريقة عملها موقع خمسات؛ غير أن الاختلاف الجوهري بين الموقعين أن الأول مختص في المشاريع والأعمال ذات الميزانية الكبيرة التي تبدأ من مبلغ 25 دولارا ولا يوجد لها حد أقصى من المال، حيث يمكنك من خلال هذه المنصة العربية أن تقوم بعرض مشاريعك أو بتوظيف مستقلين آخرين للعمل لديك بسهولة وأمان ؛ فالموقع شأنه في ذلك شأن باقي المواقع الجادة يحمي حقوقك بالكامل.

أسئلة ذات صلة:

الآن بعد أن أتممتم قراءة تفاصيل المقالة؛ ثمة العديد من الأسئلة التي قد تتبادر إلى الذهن، ولعل أبرز هذه الأسئلة ما يلي:

ما هي الضمانة بعدم تعرضي للسرقة بعد فتح حساب على أحد البنوك الإلكترونية؟ وما هي أفضل هذه البنوك؟

إن الأمان والسرية في البنوك الإلكترونية لا يختلف عن نظيرتها من البنوك الواقعية؛ إذ أنها تستخدم نظام SSL لتأمين بيانات عملائها، ويعد هذا النظام الأكثر استخداما بين مواقع الدفع والتسوق المشهورة، ومن أبرز البنوك الإلكترونية التي ننصحكم بفتح حسابات بها وربطها ببطاقاتكم الائتمانية في البنوك الواقعية هي:
– Paypal
– Payza
– Payoneer
– Paysera
– Skrill
مع العلم أنه لا توجد تكلفة لفتح حساب على أحد هذه البنوك فهي مجانية تماما، كما يمكنكم فتح حساب في أكثر من بنك بسهولة وبساطة ثم طلب الفيزا الخاصة بهذه البنوك لاحقا.

كم تقدر عمولة الوسيط مقابل كل عملية تحويل أقوم بها؟

وهل هناك مصاريف خاصة بالبطاقات البنكية مثل بايونير؟ وما هي أشهر البطاقات التي يمكن استخدامها؟

الأمور تبقى نسبية حسب العرض والطلب في السوق، وكذلك حسب سعر صرف العملة التي ترغب في تحويلها، وغالبا ما يتفق الوسطاء على سعر معين فيما بينهم والتفاوت في هذا السعر يكون محدودا للغاية، لكنه سيؤثر عليك بالطبع عند تحويل مبالغ مالية كبيرة، لذا حاول دائما أن تختار السعر الأفضل لك إلى جانب التعامل مع وسيط ذي سمعة حسنة.
كما تجدر الإشارة في هذا السياق إلى أن لكل بطاقة بنكية رسومها الخاصة بها، ولعل أبرز هذه البطاقات وأشهرها على الصعيد العالمي بطاقتي بايونير وبايسيرا، وكغيرها من البطاقات الأخرى لكل منها ميزاتها وعيوبها؛ فعلى سبيل المثال لا الحصر، تأتيك بطاقة بايونير لأول مرة بشكل مجاني في حين تأتيك بطاقة بايسيرا مقابل 3 أورو، كما يتم دفع رسوم سنوية على بطاقة بايونير قيمتها 29.95 دولارا مقابل 5.4 أورو لبايسيرا، لكن من ناحية سحب المال وخاصة من خارج دول الاتحاد الأوروبي فتعد بايونير هي الأفضل؛ إذ أن رسوم السحب تبلغ 3.15 دولارات فقط مقابل 1.5 أورو إضافة إلى 2% عمولة من المبلغ الكلي، وغيرها من الرسوم الأخرى، لكن هاتين البطاقتين هما الأبرز في تفعيل حسابات البنوك الإلكترونية وسحب رصيدك من مواقع العمل الحر من جميع أنحاء العالم، و متى توفرت الإمكانية وأتيحت في بلدك.  

البطاقات البنكية

هل يمكن أن أقوم بسحب المال الخاص بي من الصراف الآلي؟

نعم يمكنك ذلك ببساطة؛ فقط كل ما عليك فعله هو أن تقوم بربط بطاقة الفيزا/الماستر كارد الخاصة بك مع حسابك على البنك الإلكتروني لتفعيله، وهو ما يتيح لك إمكانية سحب المال عبر أي ماكينة صراف آلي طبقا للرسوم المقررة لهذه البطاقة.

كيف أميز الوسيط الجيد من الوسيط السيئ؟ وكيف أضمنه في جميع الحالات؟

قبل أن تقوم بتحويل المال إلى وسيط لا بد أن تدرك حقيقة هامة، وهي أنه لا أحد يضمن لك حصولك على المال بنسبة 100%، لذلك يلجأ الكثير من الناس إلى تحويل أموالهم عبر حساب أحد الأصدقاء أو الأقارب أو شخص يعرفه تمام المعرفة، حتى يضمن وصول المال في نهاية المطاف بغض النظر عن العمولة المقتطعة من هذا المال.
ومن هنا قبل أن تقوم بتحويل المال يجب عليك أن تجد الوسيط المناسب لهذه العملية، وليس شرطا أن يكون الوسيط الجيد هو صاحب السعر الأفضل للتحويل؛ فقد يكون سعره أقل من غيره في مقابل جودة عمله التي نالت إعجاب العملاء، لذا عليك أولا أن تطالع آراء العملاء عبر صفحات الإنترنت المختلفة، قبل أن تعطي هذا الوسيط أو تلك الشركة ثقتك الكاملة، فالحذر مطلوب خاصة ما يتعلق بالأمور المالية.


تعليق واحد

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

كيف تجعل خدماتك على فايفر(FIVERR) الأكثر ظهورا؟

يبحث الكثير من مستخدمي الإنترنت عن طرق مناسبة لتحصيل المال وزيادة دخلهم الفردي أو جعله ...

العمل الحر وكيفية تجنب التقييمات السيئة

أصبح سوق الأعمال الحرة واحدا من أبرز بيئات العمل الربحية التي يلجأ إليها الكثير ممن ...